> المخلفات الإلكترونية > المخلفات الالكترونية والبيئة

المخلفات الالكترونية والبيئة

تهدد المخلفات الإلكترونية والكهربائية سلامة البيئة اذا لم يتم ادارتها بطريقة سليمة.حيث تحتوي لوحات الدوائر الإلكترونية وأنابيب الأشعة الكاثودية والبطاريات والأسلاك والمقاومات والمكثفات وغيرها من الأجزاء الداخلية الدقيقة على معادن ومواد كيماوية سامة.

أكثر من 70% من المعادن الثقيلة بما فيها الزئبق، الكاديوم، والقصدير والرصاص التي توجد في مدافن النفايات تأتي من المخلفات الإلكترونية، وهذه المعادن والمكونات الإلكترونية السامة الأخرى تعمل على تلويث المياه الجوفية والتربة.

عند حرق هذه المخلفات الشديدة السمية ينتج غازات مثل أكاسيد الكربون، أكاسيد الكبريت، وأكاسيد النيتروجين والتي تتكون بتفاعلها مع المركبات العضوية المتطايرة
ما يعرف بالأوزون الأرضي، كما ينتج عنها الهالوجينات الحلقية ومركبات الديوكسين والفيوران التي تصنف كملوثات عضوية ثابتة التي تلوث الهواء